إغلاق
إغلاق

حامل؟ راجعي الطبيب إذا ظهرت هذه الاعراض
الكاتب : وكالات | السبت   تاريخ الخبر :2017-07-08    ساعة النشر :17:52:00

فترة الحمل من أسعد الفترات التي تمر بها معظم النساء وغالباً ما تمر هذه الفترة بسلام دون حدوث أي مشكلات. لكن يجب أن تعلمي ما هي الأعراض التي تدل على خلل لتراجعي الطبيب، لا سمح الله.

هناك العديد من الأعراض المتعارف عليها خلال فترة الحمل إلا أن بعض السيدات يواجهن حمل متوسط أي يتضمن العديد من الأعراض التي تشير إلى وجود خطورة عليهن وعلى الجنين. يتطلب ذلك سرعة تدخل الطبيب المختص على الفور لإنقاذ ما يمكن إنقاذه. غالباً الحمل الأول للمرأة يتضمن العديد من الاعراض التي لا تعلم شيئاً عن خطورتها أو طبيعتها. جئنا لك بالعديد من الأعراض التي إذا ظهرت على الحامل فعليها مراجعة الطبيب المختص على الفور لتجنب حدوث أي مضاعفات.

1- انقباضات رحمية قبل الشهر السادس

الانقباضات الرحمية التي تحت قبل الثلث الأخير من فترة الحمل علامة غير مطمئنة على صحة الأم والجنين أي أنها كثيراً ما تعني ولادة قبل الموعد الطبيعي وتسمى هذه الانقباضات باللغة الدارجة بين النساء "الطلق المبكر". تحدث بشكل متكرر أي بين كل انقباضه لآخرى 10 دقائق أو أقل ويزداد الوجع كل مرة. إذا واجهت المرأة الحامل هذا الشعور بهذا الوصف فعليها مراجعة الطبيب المختص على الفور. من الأفضل الذهاب فوراً إلى أقرب مستشفى لاتخاذ الإجراءات الطبية اللازمة وعمل الفحوصات التي تشير إلى احتمالية الإصابة بعدوي بكتيرية من عدمه. إذا حدثت الانقباضات في الثلث الأخير من الحمل فهذا يعني ولادة مبكرة وحينها يتمكن الطبيب من إيقاف الطلق.

2- قلة حركة الجنين

يجب خلال فترة الحمل أن تتابع المرأة حركة الجنين في بطنها باستمرار. من المعروف أن بين الأسبوع السابع عشر والثامن عشر يبدأ الجنين في ''ركل'' أمه. بمجرد الدخول في الاسبوع الرابع والعشرين تصبح حركة الجنين أسرع من السابق. إذا لاحظت الأم أن حركة الجنين قليلة عن المعتاد فعليها ان تقوم بشرب كوباً من الماء المثلج أو عصير البرتقال حتى تتغير درجة حرارة جسمها أو تتغير نسبة السكر في الدم. يزيد من حماسة الجنين ويجعله يتحرك بشكل أفضل من السابق أما إذا استمر الجنين في السكون فعلى الأم أن تستلقي على الجانب الأيمن لها لمدة خمس دقائق وإن لم يتحرك فعليها التوجه فوراً إلى الطبيب المختص أو أقرب مستشفى لعمل أشعة موجات فوق صوتية للاطمئنان على الجنين.

3- ألم شديد أسفل منطقة البطن

من الطبيعي للغاية أن تشعر المرأة الحامل بألم شديد أسفل منطقة البطن خلال فترة الحمل نتيجة لزيادة حجم الجنين الذي يضغط على منطقة الحوض بشكل مستمر. الألم الشديد في هذه المنطقة لا يعد مؤشر طبيعي لذلك على الأم أن تتأكد من أن جنينها بخير وأن هذا الألم طبيعياً. زيادة الالم في هذه المنطقة يعد علامة على حدوث حمل خارج الرحم أو مؤشر للإجهاض أو علامة على حدوث ولادة مبكرة أو حدوث انفجار لورم ليفي كان موجود وأسفر عن حدوث نزيف. من الممكن أن يكون نتيجة انفصال المشيمة عن بطانة الرحم. لذلك يجب على المرأة الحامل التوجه الفوري لأقرب مستشفى للتأكد من سبب هذا الألم الشديد لتجنب حدوث أي مضاعفات.

4- الغثيان الحاد والقيء المستمر

الغثيان والقيء من الأمور الطبيعية التي تحدث في فترة الحمل خاصة ببداية الحمل نتيجة تغيير الهرمونات في الجسم والتي تزيد من الحموضة والرغبة في القيء. إذا تحول الغثيان إلى غثيان حاد فهذا يعني أن المرأة الحامل في مشكلة أكثر خطورة. عليها تناول بعض المشروبات التي تحد من هذا الشعور لأن هذا الشعور يشير إلى ان هذا الجسم معرض للإصابة بالجفاف وبالتالي إيذاء الجنين. إن لم يتم حل الأمر فعلى المرأة الحامل أن تذهب إلى الطبيب المختص لحل المشكلة ووصف الدواء وتعيير الحمية الغذائية.

5-ارتفاع ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم من أكثر العالمات والأعراض التي تشير إلى أن الأم وجنينها في حالة خطر لأنه يعني تسمم الدم أي تسمم الحمل. يحدث تسمم الحمل عقب مرر 20 أسبوعاً من الحمل وتجد المرأة الحالم نفسها غير قادرة على الروية بوضوح وتشعر بصداع حاد والم شديد في المعدة مما يتطلب ولادة الطفل على الفور. تحدث المشكلة الرئيسية إذا لم تتعدى فترة الحمل الـ 37 أسبوعاً فهذا يعني أن الوقت باكراً على الولادة مما يجعل الطبيب يلجأ لبعض العلاجات التي تساعد على خفض الضغط ويتطلب من المرأة الحامل أن تستريح بفراشها راحة تامة لتجنب حدوث أي مضاعفات خطيرة.




تعليقات الزوار

أضيف مؤخراً