إغلاق
إغلاق

أبقي معنوياتك مرتفعة ولا تقفي على الميزان في هذه الحالات!
الكاتب : وكالات | الجمعة   تاريخ الخبر :2017-01-06    ساعة النشر :23:30:00

خصوصاً وإن كنتِ تخضعين لحمية غذائية وتسعين لخسارة الوزن، لا شك أنّ أكثر اللحظات التي تقلقين منها هي الصعود على الميزان لإكتشف وزنكِ! لذلك، وحرصاً على معنوياتكِ المرتفعة وعدم وقوعكِ في شرك الأرقام المضلّلة، جئناك بأبرز الحالات التي عليكِ الإمتناع فيها عن قياس وزنكِ:

بعد التمرين القاسي: قد تفكرين في قرارة نفسكِ أنكِ على الأرجح قمتِ بخسارة الوزن بعد ممارسة الرياضة القاسية، وتهرعين لملاحظة النتائج بعد ذلك، إلّا وأنّنا لا ننصحكِ إطلاقاً بالإقدام على هذه الخطوة. فمن المحتمل أن التمارين القاسية قد تسببت بتمزقات صغيرة غير مضرّة في العضل، ما يتسبب بإحتباس نوع من السائل داخلها لتحفيز عملية الشفاء. هذا الإحتباس قد يزيد من أرقامكِ على الميزان، لذلك ننصحكِ أن تنتظري أقلّه يومين بعد التمرين القاسي لقياس وزنكِ.
بعد رحلة طويلة على متن الطائرة: هل تعلمين أنّ الطيران لساعات طويلة في الجوّ قد يزعزع توازن السوائل والكهارل في جسمكِ؟ هذا الإختلال يتسبب بزيادة في الأرقام على ميزانكِ أيضاً. في هذا السياق، ننصحكِ بأنّ تكثري من شرب المياه خلال الرحلة، وأن تتفادي المشروبات التي تحتوي على الكافيين.
بعد تناول الأطعمة المالحة: لا تقفي على الميزان في اليوم التالي بعد أن قمت بتناول بعض الأطعمة المالحة، فتلك الأخيرة قد تتسبب بإحتباس للسوائل في جسمكِ، لتظني أنكِ إكتسبت الوزن!
قبل 5 أيام من الدورة الشهرية: في هذه الفترة، قد تتسبب الهرمونات في جسمكِ بإحتباس للسوائل أيضاً وبالإنتفاخ، لتلحظي أن الأرقام تغّيرت على ميزانكِ بشكل إضافي! تفادي قياس وزنكِ في تلك الفترة، وإنتظري حتّى اليوم الثاني بعد بدء دورتكِ الشهرية.
وتذكّري أنّ هذه الأرقام التي ترينها، سواءاً كانت مضلّلة أم حقيقية، لا تحدّد من أنتِ، فلا تدعيها تؤثر على حياتكِ وأبقي معنوياتكِ مرتفعة!




تعليقات الزوار